المقداد: من يدعي أن العقوبات لا تطال المواطنين العاديين يكذب لأنها لا تطال أصلا إلا هؤلاء المواطنين

المقداد: من يدعي أن العقوبات لا تطال المواطنين العاديين يكذب لأنها لا تطال أصلا إلا هؤلاء المواطنين

أعلن وزير الخارجية والمغتربين السوري فيصل المقداد في كلمة عبر الفيديو أمام الجزء رفيع المستوى خلال الدورة الـ46 لمجلس حقوق الإنسان في جنيف اليوم على أن من يدعي أن هذه الإجراءات القسرية لا تطال المواطنين العاديين يكذب لأنها لا تطال أصلا إلا هؤلاء المواطنين.

وقال المقداد "خلافا للدعوات التي أطلقها الامين العام للأمم المتحدة والمفوض السامي لحقوق الانسان لرفع الاجراءات القسرية الاحادية لتمكين الدول المستهدفة من مواجهة المخاطر الصحية لجائحة (كوفيد 19) والتغلب على آثارها الاقتصادية والاجتماعية والمعيشية السلبية لجأت الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي الى فرض المزيد من الإجراءات القسرية الاحادية على الشعب السوري".

وأكد المقداد أن "من يدعي أن هذه الاجراءات لا تطال المواطنين العاديين يكذب لأن الاجراءات القسرية لا تطال أصلا إلا هؤلاء المواطنين في احتياجاتهم الاساسية لافتا إلى أن الاجراءات القسرية الاحادية هي أحد أوضح الامثلة عن الانتهاكات الجسيمة والممنهجة لحقوق الانسان التي تطال شعوب البلدان المستهدفة بهذه التدابير غير القانونية".

وشدد المقداد على أن "الغاء هذه التدابير يعد ضمانة أساسية لإزالة تحديات جسيمة أمام الإعمال التام لحقوق الانسان ولذلك تدعو الجمهورية العربية السورية مجلس حقوق الانسان الى وضع الانتهاكات الجسيمة والممنهجة وواسعة النطاق الناجمة عنها على رأس أولوياته".