رئيس مجلس الوزراء العراقي يؤكد أن بلاده لن تكون ساحة لتصفية الحسابات

رئيس مجلس الوزراء العراقي يؤكد أن بلاده لن تكون ساحة لتصفية الحسابات

أعلن رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي اليوم الثلاثاء إن بلاده لن تكون ساحة لتصفية الحسابات.

وشدد الكاظمي خلال جلسة مجلس الوزراء على أن "الصواريخ العبثية هي محاولة لإعاقة تقدّم الحكومة وإحراجها، لكن أجهزتنا الأمنية ستصل إلى الجناة، وسيتم عرضهم أمام الرأي العام".

وأكد أن "العمليات الاستباقية ضد الإرهاب مستمرة وفي تصاعد للقضاء على ما تبقى من جحور الإرهاب وبؤره. ونحيي قواتنا البطلة بكل صنوفها وهي ترابط ليلا ونهارا في ملاحقة خلايا الإرهاب".

وسقطت في وقت سابق 3 صواريخ، منها صاروخان على المنطقة الخضراء حيث تتواجد السفارة الأمريكية والثالث في منطقة الحارثية، وكان انطلاقها من حي السلام.