نتائج 14 ديسمبر في ليبيا : منطقة الموت

نتائج 14 ديسمبر في ليبيا : منطقة الموت

تقرير مصور من وكالة الأنباء الفيدرالية في معسكر سابق للإرهابيين في بنغازي

يوم مشمس عادي في بنغازي ، نحن مع المشغل والمترجم ، ذاهبين إلى وسط المدينة ، معنا يوجد مرافق من الجيش الوطني الليبي،  الجيش هو الدفاع الرئيسي والداعم للسكان المحليين. لقد رأينا هذا مرارا خلال ذلك الوقت. العديد من سكان بنغازي يعرفون مرافقنا، يحيونه و يشاركونه مشاكلهم ، يشكرونه على مساعدته لهم و لكن حتى مع وجود مرافقنا و و التصاريح الذي نحتاجها لم نصل إلى هدفنا بعد

في الجوار يوجد الشرطة والرجال من جهاز الأمن المحلي (المخابرات) ، من أجل دخول أراضي المعسكر الإرهابي السابق ، تحتاج إلى إذن ليس فقط من الجيش ، ولكن أيضًا من حراس الأمن،  أخدوا منا تصريح الدخول و طلبو منا الجلوس في السيارة بينما ذهب معهم مرافقنا بعد بضع دقائق تمكنا من الدخول و رافقنا حارس جديد إسمه محمود

قال مرافقنا الجديد : "يجب ان نتحرك بحذر و يفضل ان تتبعوا خطواتي لأنه لا تزال هناك ألغام ،  وذخائر غير منفجرة في المنطقة". و انطلقنا في إتجاه سور خرساني مليء بالرصاص والقذائف

يمكن الاطلاع على مزيد من التفاصيل في التقرير المصور لوكالة الأنباء الفيدرالية

مطالبة سكان بنغازي لح حكومة الوفاق

قام سكان مدينة بنغازي بالخروج في مظاهرات تطالب بحل حكومة الوفاق ، حيث أدى توقيع الاتفاقية بين تركيا وطرابلس حول تقسيم البحر الأبيض المتوسط غضبا شديدا

تم تنظيم يوم الجمعة الماضي ، 13 ديسمبر مظاهرة احتجاج في بنغازي ضد حكومة الوفاق حيث طالب المتظاهرون بعدم الاعتراف بـ حكومة طرابلس التي تدعم الإرهابيين و عبروا عن إستيائهم و غضبهم العارم

و تم رفع صورة المشير خليفة حفتر خلال المضاهرة مبينين دعمهم للجيش الوطني الليبي

وفقًا لقناة العربية ، فإن سبب المظاهرة كان الاتفاق الأخير على إعادة توزيع الحدود البحرية في البحر الأبيض المتوسط مع تركيا ، حيث وقع  الرئيس التركي رجب طيب أردوغان و فايز سراج اتفاقية تتوخى ة إنشاء حدود بحرية جديدة في البحر الأبيض المتوسط ، مما يحرم اليونان من الحق في المناطق البحرية

عارضت الاتفاقية مصر و جزيرة كريت واليونان. أعلنت حكومات الدول الثلاثة أنه لا يمكن الاعتراف بالاتفاق و اعتباره قانون ، لأنه لا يأخذ في الاعتبار الأطراف الثالثة.  ولهذا السبب ، طردت السلطات اليونانية السفير الليبي ، الذي أيد سياسة حكومة الوفاق

نذكر أن الجيش الوطني الليبي ، بقيادة المشير خليفة حفتر ، أطلق عملية الكرامة لمكافحة الإرهاب في عام 2014. هدف الحملة هو تحرير البلاد  من الإرهابيين الذين استولوا على جزء من الأراضي الليبية بعد ثورة 2011. هذا العام  دخل في حرب ضد الجماعات المسلحة المدعومة من الوفاق

الجيش الوطني الليبي يستولي على المركبات الحربية لقوات الوفاق

أعلنت قوات الجيش الوطني الليبي تقدمها في عمق مدينة طرابلس ومصادرة معدات الحربية للإرهابيين

يواصل الجيش الوطني الليبي تحرير طرابلس من المليشيات كجزء من عملية الكرامة لمكافحة الإرهاب. وفقًا لكتيبة المشاة 134 ، و يتوجه  الجيش الآن إلى منطقة عين زارة ، الواقعة شرق العاصمة الليبية

كما ذكرت سابقًا وكالة الأنباء الفيدرالية ، قامت قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة قائد المشير خليفة حفتر أمس بإسقاط طائرة تركية بدون طيار في منطقة طرابلس. تمكنت القوات الجوية من تدميرها في السماء فوق عين زارة

اليوم ، أبلغ الجيش الليبي عن نجاحات جديدة حيث تمكنوا من الاستيلاء على سيارة مزودة بمدفع رشاش ثقيل تابع للإرهابيينبحكومة الوفاق الوطنيو تم القضاء على المليشيات

نذكر أن حكومة الوفاق تسيطر على الجزء  الأصغر في ليبيا . تم تشكيل الحكومة بشكل مصطنع بدعم من 12 دولة عضو في الأمم المتحدة. منذ عام 2014 ، تم تنفيذ عملية الكرامة ضد الإرهاب من قبل قوات الجيش الوطني الليبي. خلال الأشهر القليلة الماضية ، اكتسبت الحملة زخماً جديداً ، ويقوم جنود الجيش الليبي بتحرير مناطق جديدة في طرابلس من العصابات