مالكيفيتش يعتزم إجبار حكومة الوفاق الوطني الليبية على إطلاق سراح الروس المحتجزين بشكل غير قانوني

مالكيفيتش يعتزم إجبار حكومة الوفاق الوطني الليبية على إطلاق سراح الروس المحتجزين بشكل غير قانوني

وجه ألكسندر مالكيفيتش رئيس مؤسسة حماية القيم الوطنية الروسية ، رئيس لجنة الغرفة العامة للاتحاد الروسي لتطوير مجتمع المعلومات والإعلام والاتصالات الجماهيرية خطابًا مفتوحًا إلى زعيم ما يسمى بحكومة الوفاق الوطني الليبي ، فايز السراج ، بطالب الإفراج عن اثنين من الروس المحتجزين بشكل غير قانوني في طرابلس.

نقلت قوة الردع الخاصة RADA التي تعد جزءًا من وزارة الشؤون الداخلية في طرابلس مع جماعات مسلحة أخرى في طرابلس موظفي مؤسسة حماية القيم الوطنية الروسية ، مواطنان من الاتحاد الروسي ، مكسيم شوغالي وسامر سويفان ، اللذان أجريا رسميًا أبحاثًا اجتماعية في ليبيا ، إلى جهة مجهولة . في وقت لاحق فقط أصبح من المعروف أن الاقتحام الليلي على منزلهم واختطافهم يسمى "اعتقال". وحدث ذلك في مايو من العام الماضي  وحتى الآن لم يتم توجيه الاتهام إلى الروس. ثم المحام زارهم فقط مرة واحدة ووجد انهم على حالة البدنية الخطيرة. نظام الدمى المحتل ، الذي يسيطر على العاصمة الليبية طرابلس بمساعدة العصابات المسلحة ، لا تريد اخراج الروس من سجن حتى الآن.

وُضع شوغالي وسويفان في سجن معيتيقة غير الرسمي. تجدر الإشارة إلى أن سيطرت العصابات بعد إدراج الى وزارة الداخلية الليبية في طرابلس في عام 2018 ، على عدد من المؤسسات العقابية حيث تحتوي على الأشخاص الذين اختطفتهم. تدير سجن معيتيقة مجموعة قوة الردع الخاصة RADA وتقودها عبد الرؤوف كارا وهو الإرهابي. وقد لفت مجلس الأمن الدولي سابقًا الانتباه إلى أهوال هذا السجن ، متهماً إرهابيي السراج بانتهاك حقوق الإنسان والتعذيب والإعدام والاتجار بالبشر والأسلحة.

يشار إلى أن فايز السراج أكد التزامه بأحكام البيان الختامي لمؤتمر برلين الدولي حول ليبيا الذي انعقد في 19 يناير. من بين النقاط الأخرى المتعلقة بمجموعة من التدابير للتسوية السلمية للأزمة الليبية ، وعدم مقبولية التدخل الأجنبي في الشؤون الداخلية للدولة الواقعة في شمال إفريقيا ، فضلاً عن مراعاة حظر الأسلحة الذي فرضته الأمم المتحدة ، كان حوار حول حقوق الإنسان أيضًا. لقد التزم رئيس حكومة الوفاق الوطني على جميع النقاط وتم إطلاع بها.

يشير مالكيفيتش في رسالته إلى النقطة رقم 45 من الاتفاق ويطلب من السراج الانتباه إلى هذه النقطة، التي تنص على ضرورة الإفراج عن كل السجناء المحتجزين بشكل غير قانوني. يعتقد مالكيفيتش أن وجود سجن معيتيقة  في حد ذاته يتناقض مع متطلبات المجتمع الدولي وينتهك حقوق الإنسان ويساهم في نمو الوضع الجنائي في المنطقة. يجب على رئيس النظام الدمي المحتل الدمية في طرابلس باتخاذ اجراءات لتحرير علماء الاجتماع الروس وفقًا لقرار المشاركين في القمة في برلين.

يدعو مالكيفيتش إلى إدخال الوضع مع الروس في المجال القانوني. حالياً ، يقوم السراج يغطى نشاط مقاتلي RADA والأمم المتحدة تتهم RADA  بارتكاب جرائم خطيرة وكونهم إرهابيين دوليين. من المأمول أن سيتم إطلاق سراح الروس وجميع الأشخاص الآخرين المحتجزين بشكل غير قانوني في سجن معيتيقة  وذلك بفضل رسالة ألكسندر مالكيفيتش  وضغط من المجتمع الدولي.