حصاد أخبار سوريا في 23 أبريل/نيسان: مسيحيو السقيلبية ينضمون لمحاربة "داعش" وجبهة النصرة تقصف إدلب وحلب

حصاد أخبار سوريا في 23 أبريل/نيسان: مسيحيو السقيلبية ينضمون لمحاربة "داعش" وجبهة النصرة تقصف إدلب وحلب

سوريا. إرهابيو جبهة النصرة يقصفون بلدات في حلب وإدلب ومسيحيو السقيلبية ينضمون إلى العملية ضد تنظيم "داعش"

الإرهابيون يقصفون بلدات في حلب وإدلب

أعلن المركز الروسي للمصالحة بين الأطراف المتحاربة في سوريا أن إرهابيين من "جبهة النصرة"، في انتهاك لوقف إطلاق النار، أطلقو النار على بلدتين في محافظتي إدلب وحلب السوريتين.

ويذكر أنه اعتبارا من 6 مارس/آذار، بدأ سريان وقف إطلاق النار في منطقة التصعيد بإدلب، ومن جانب المسلحين الذين تسيطر عليهم تركيا، لم تسجل أي انتهاكات خلال الـ 24 ساعة الماضية.

الخارجية الروسية تعلن أن الدول الضامنة لعملية أستانا تأمل بانعقاد اجتماع للجنة الدستورية حين يسمح الوضع الوبائي

بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع وزيرا الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف والتركي مولود جاويش أوغلو الوضع في سوريا.

وأشار الوزراء إلى الدور المهم لصيغة أستانا في التسوية السورية، وكذلك التنفيذ الناجح للدبلوماسية الروسية التركية، وخلال المحادثات، أكد وزراء خارجية الدول الثلاث على الحاجة إلى تقديم المساعدة الإنسانية لسوريا بسبب فيروس "كورونا".

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية في بيان "وزراء الدول الضامنة لصيغة أستانا يتوقعون أن يعقد هذا الاجتماع بمجرد أن يسمح الوضع الوبائي بذلك، بإشراف المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسن."

مسيحيو السقيلبية ينضمون إلى العملية ضد تنظيم "داعش"

انضم جنود مسيحيين من مدينة السقيلبية (محافظة حماة) إلى عملية مكافحة "الخلايا النائمة" التابعة لتنظيم "داعش"، ويقود الجماعات المسيحية سوري يدعى نابل العبد الله.

وستشارك القوات المسلحة الإضافية في مسح منطقة صحراء بادية الشام بمحافظة حمص، وفي محافظة دير الزور المجاورة، تقوم وحدات من الجيش العربي السوري وقوات الدفاع الوطني بتوفير الأمن.

وتم اتخاذ إجراءات أمنية إضافية بسبب تزايد الهجمات التي يشنها الجهاديون في المناطق الصحراوية، حيث يواصل مقاتلو "داعش" الاختباء في منطقة الـ 55 كم الواقعة تحت الاحتلال الأمريكي على الحدود مع العراق والأردن.

إرهابيو تنظيم "داعش" يهاجمون مقاتلين أكراد شرقي سوريا

قامت "خلية نائمة" تابعة لتنظيم "داعش" (المحظور في روسيا) بتنفيذ هجمات على مواقع المسلحين الأكراد جنوب مدينة البصيرة. وهاجم مسلحين حاجز لقوات سوريا الديمقراطية في قرية الزر، وفي وقت لاحق نفذت مجموعة من المجهولين هجوم في قرية الحوايج حيث أطلقت النار من رشاشات على أحد عناصر قوى الأمن الداخلي في "الأسايش".

وتوفي المسلح الكردي على الفور متأثرا بجراحه، ويُشتبه أيضا في أن "الخلايا النائمة" التابعة لتنظيم "داعش" متورطة في اغتياله، والتي كثفت نشاطها بشكل ملحوظ في شرق المحافظة، وتقوم بهجمات يومية في المناطق التي تحتلها قوات سوريا الديمقراطية.