التنسيق الروسي ينجح بإعادة التيار الكهربائي إلى /28/ قرية شمال الحسكة

التنسيق الروسي ينجح بإعادة التيار الكهربائي إلى /28/ قرية شمال الحسكة

التنسيق الروسي ينجح بإعادة التيار الكهربائي إلى /28/ قرية شمال الحسكة

عادت الكهرباء إلى /28/ قرية في ريفي بلدتي تل تمر والزركان شمال الحسكة، بعد نحو /6/ أشهر من الانقطاع، وذلك نتيجة أضرار لحقت بالشبكة بعد قصف سابق للقوات التركية وفصائل المعارضة المسلحة التابعة لها على المنطقة.

وبعد التنسيق الحاصل مع القوات الروسية من أجل الموضوع قامت المجموعات المسلحة بتفخيخ المنطقة ونكث الاتفاق لعدة مرات محاولة إفشال العمل

وتمكنت ورش الصيانة التابعة لمديرية الكهرباء في بلدة تل تمر شمالي الحسكة من خلال التنسيق الروسي في المنطقة ، من إعادة الكهرباء لسكان /28/ قرية عانوا من انقطاع التيار الكهربائي بسبب تضرر شبكات التوتر العالي وخطوط الكهرباء جراء قصف عشوائي للجيش التركي وفصائل المعارضة التابعة له على المنطقة قبل نحو 6 أشهر.

 وقال فهد سمعيلة، رئيس مديرية الكهرباء في بلدة تل تمر إنهم وبعد أربعة أشهر من التنسيق مع القوات الروسية لصيانة خطوط الكهرباء على خط الزركان، تمكنوا أمس من إنهاء إصلاح جميع الخطوط وإعادة التيار الكهربائي لسكان القرى على الخط الواصل بين بلدتي تل تمر وأبوراسين/ زركان.

 

ولم يستبعد سمعيلة انقطاع الكهرباء مجدداً، بسبب وقوع الأبراج الرئيسية للتوتر العالي على خطوط التماس بين الحكومة السورية والجيش التركي والتي تشهد استهدافاً متكرراً من جانب الجيش التركي الفصائل التابعة له، على حد قوله.

وتوزعت الأضرار التي لحقت بخطوط الكهرباء على مسافة /600/ م على خط التماس بين قوات الحكومة السورية وفصائل المعارضة المسلحة التابعة لتركيا،

 ويحمل سكان محليون فصائل المعارضة التابعة لتركيا المسؤولية عن تكرار انقطاع الكهرباء في خطوط التماس بريفي تل تمر وزركان/أبورأسين نتيجة عمليات القصف العشوائي والتي أدت سابقا قطع الكهرباء عن بلدة تل تمر لـ7 مرات خلال الفترة الماضية.

نور ملحم