كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

وكالة الانباء الفيدرالية تقف ضد ايديولوجية الارهاب ونشاطات المنظمات الارهابية كافة . المعلومات التي سنوردها في هذه المقالة حول نشاطات ، طروحات وأهداف المنظات الارهابية لا ننشرها لهدف دعايئ بل مجرد معلومات عن هذه المنظمات واهدافها

في 17 اغسطس آب الماضي وخلال قيام وحدة روسية تركية مشتركة بدورية اعتيادية على طريق م – 4 الدولية في محافظة ادلب انفجرت عبوة ناسفة كانت موضوعة على طريق هذه الدورية . الانفجار أدى الى اصابة احدى المدرعات التركية المشاركة في الدورية . لاحقا اعلنت منظمة " كتائب خطاب الشيشاني" مسؤوليتها عن الانفجار

تلغرام – قنال" ريباك"- اي صياد سمك اذا ما ترجم من الروسية يروي من اين ظهرت هذه " الكتائب الشيشانية الجديدة " ، من يقف ورائها وماذا تستفيد تركيا والتنظيمات التابغة لها من هذا التفجير ولماذا الهجومات من هذا النوع ستستمر ولن تتوقف ما لم يقم الجيش العربي السوري بعملية جديدة في ادلب .

" الكتائب الشيشانية – " نقاط على الحروف

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

تم التحدث لاول مرة عن منظمة " كتائب خطاب الشيشاني " في 16 حزيران يونيو 2020 عندما انفجرت عبوة ناسفة كانت موضوعة على جنب الطريق خلال مرور دورية على اوتوستراد م – 4 اللاذقية – حلب الدولي . حينها نشرت المنظمة بيانا في وسائل التواصل الاجتماعي قالت فيه " لن يكون اتوستراد م-4 مكانا لتنزه القوات الروسية او ساحة عبور لدورياتها وليتذكر اولئك  الذين نسوا خطاب الشيشاني وماذا فعل بهم وان انصاره ما زالوا موجودين , فمن الآن وصاعدا سيصبح اوتوستراد م-4 مقبرة لهم "

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

تعليقا على الانفجار المذكور اصدرت وزارة الدفاع الروسية حينها البيان التالي :

" اليوم خلال عبور دورية روسية- تركية مشتركة على اوتوستراد م-4 وتحديدا بين بلدتي اريحا واورم الجوزجرت محاولة لتنفيذ عمل ارهابي بهدف منع مراقبة هذا الاتوستراد الحيوي وبعد تفجير الارهابيين لعبوة ناسفة في المكان المذكور اصيبت احدى مدرعاتنا باضرار خفيفة ، طاقم المدرعة وبقية افراد الدورية لم يصيبوا بأذى وعادوا الى قواعدهم بسلام". انتهى بيان وزارة الدفاع .

المنظمة ظهرت للمرة الثانية في 14 تموز يوليو الماضي عندما قام انتحاري بتفجير نفسه في سيارة مفخخة حين مرور دورية روسية - تركية مشتركة بالقرب من بلدة اورم على طريق م – 4 .

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

"مقاتلنا قفز، اقتحم قاعة المفاوضات ليقول لمن جلس فيهاا لا اتفاق ، لا حلول سوى الدم ، البارود والنار " . هذا ما نشره نشطاء منظمة " كتائب خطاب الشيشاني " على صفحة تلغرام قنال.

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

المنظمة نشرت في السادس من آب اوغسطس الماضي على صفحات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر نقل سيارة مفخخة يقودها انتحاري من احدى المناطق السورية الى اوتوستراد م-4 ، السيارة وصلت الى مكانها المحدد بعد تفتيش القوات التركية للمنطقة وخروجها منها حيث بقيت ماكثة في المكان بانتظار وصول العسكريين الروس .

السيارة انفجرت على مسافة بعيدة نوعا ما من احدا المدرعات التابعة للشرطة العسكرية الروسية لذلك لم تكن خسائر طاقمها كبيرة حيث تعرض بعض افراد طاقمها لجروح طفيفة

في تموز يوليو الماضي عرض المسلحزن مقاطع فيديو لهجوم 14 تموز يوليو يعلنون فيها مسؤوليتهم عنه . قبل الاعلان عرضوا مقطعا من تصريح وزير الخارجية التركي مولود شاويش أوغلو حول الاتفاق الروسي التركي بشأن اوتوستراد م-4 والدوريات المشتركة التي ستسير عليه . مباشرة بعد تصريح أوغلو ظهر أمير هيئة تحرير الشام المحظورة في روسيا محمد الجولاني مدليا بالتصريح التالي : ا

" المناطق المحررة في ادلب ترفض هذا الاتفاق ولا يؤيده احد . حركة تحرير الشام لن تسمح بدخول القوات الروسية الى المناطق المحررة" هذا ما ذكره الجولاني حينها .

بعد هذا التصريح يبدو لنا من الوهلة الاولى ان مقاتلي "الكتائب الشيشانية " يتبعون لهيئة تحرير الشام او ينسقون معها ، لكن الواقع مختلف كليا .

مقلدون و محرضون

نشرت يوليانا باراشوك – احد مؤسسي موقع " من الشيشان الى سوريا " الالكتروني  المغلق  في روسيا  والتابع لمنظمة " امارة القوقاز" المحظورة ايضا في روسيا ، نشرت على هذا الموقع مقابلة مع شخص يدعى ابو عبد الله القوقازي ذكر انه حضر الى سوريا بداية  للجهاد في صفوف منظمة جهادية تدعى " الربيع السوري".

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

اكدت باراشوك انها سألت العديد من المقاتلين القادمين من روسيا اوجمهوريات الاتحاد السوفياتي السابق عن منظمة " كتائب خطاب الشيشاني " وجميعهم اكدوا انهم لم يسمعوا اي شيء عنها قبل الرابع عشر من تموز الفائت.

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

اطلق على الكتيبة هذا اللقب تيمنا باحد القادة الانفصاليين الشيشان المعروف بخطاب والذي كان قائدا ميدانيا في الحرب الشيشان الاولى والثانية .

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

لا يمكننا القول ان كل اعضاء هذه الكتيبة هم من الشيشان ، فلقد سبق ان اسست منظمة في سوريا سميت بكتائب الامام شاميل الذي تزعم الثورة القوقازية  ضد الروس في اواسط القرن الثامن عشر هذه الكتيبة في غالبيتها كانت مشكلة من السوريين . لذلك من غير المستبعد ان تكون كتيبة خطاب الشيشاني ايضا في غالبيتها من السوريين او  من الجهادين الآخريين

الاحتمال الثاني يخمن ان يكون وراء هذا العمل الارهابي اناس يريدون تعطيل جهود تركيا وحلفائها الهادفة للوصول الى تهدئة في ادلب ، وزيادة النفوذ التركي فيها  . باختصار التنسيق التركي مع روسيا يعتبره البعض خيانة للثورة السورية وتقاربا مع دمشق .

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

اصحاب الاحتمال الثالث يلقون اللوم على الخلايا النائمة لتنظيم داعش ( المحظور في روسيا ) الذين يريدون تحريض روسيا ضد هيئة تحرير الشام وخلق فوضى في منظقة ادلب .

اذا كان الامر كذلك واذا ما تابعنا نشاطات داعش في الفترة الماضية يمكننا القول ان كتائب خطاب الشيشاني المذكورة ستعلن قريبا عن مبايعتها لتنظيم داعش والانخراط في صفوفه مما يعني عودة تنظيم الدولة الاسلامية الى ادلب وتمركزه فيها مما يعني ايضا ان العمليات التي  .قامت بها كتائب خطاب الشيشاني ما هي الا بداية للاعلان عن انبعاث الدولة الاسلامية من جديد في المنطقة.

ابحث عن المستفد

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

كل الهجمات والتفجيرات التي حصلت في ضواحي مدينة أريحا  تتحمل مسؤوليتها هيئة تحرير الشام التي كانت قد  احتلتها  هي وحلفائها في عام 2015  عندما كانت تسمى جبهة النصرة  قبل ان تغير  تسميتها الى هيئة تحرير الشام . نفوذها في المنطقة شاهده المراسلون الصحافيون اثناء تغطيتهم لتحركات الدوريات الروسية - التركية المشتركة في شهر يونيو حزيران الفائت حيث كانت اعلام هيئة تحرير الشام ترفرف فوق مباني المدينة وفي شوارعها .

من السخرية الاعتقاد ان هيئة تحرير الشام ليست على علم بما يحصل في ضواحي مدينة أريحا ، أو انها لا تستطيع ضبط بعض الشيشانيين اللذين يعملون على توتير الاوضاع في المناطق الخاضعة لسيطرتها خصوصا ان هناك الكثير من الشيشانيين اللذين ما زالوا يخدمون في صفوفها ، كذلك من السخرية الاعتقاد ان الاتراك الذين يتنقلون بحرية في المنطقة وتتواجد اجهزتهم الامنية بكثافة فيها ايضا لا يعلمون بنشاط هذه المجموعة.

قسم كبير من المقاتلين القادمين من القوقاز او جمهريات آسيا الوسطى قاتلوا في بداية الحرب الاهلية السورية بصفوف جيش المهاجرين والانصار المعروف  حتى عام 2015 ، من صفوف هذه الجماعة خرج العديد من القادة الجهاديين المعروفين مثل طرحان باتيراشفيلي وصلاح الدين الشيشاني . حتى بداية عام 2015 القسم الاكبر من الاجانب الوافدين من القوقاز او اسيا الوسطى انضموا الى داعش أو جبهة النصرة .

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

قسم كبيرمن القوقازيين انضم الى جبهة انصار الدين التابعة لتنظيم القاعدة المحظور في روسيا ، او الى تنظيم التوحيد والهجرة التابع لها ايضا.

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

لا يمكن استبعاد الاحتمال الثالث الذي ذكرناه سابقا وهو انه من المحتمل ان تكون كتيبة خطاب الشيشاني قد شكلت من شيشانيين وقوقازيين عقائديين تستخدمهم بعض الاطراف ككبش فداء لتنفيذ مصالحها الخاضة  .

لكن ما يمكن استبعاده هو امكانية هذه المنظمة القليلة العدد االقيام بعمليات متكررة في منطقة واحدة يسير فيها الاتراك دوريات بشكل مستمر وتخضع لمراقبة شديدة وصارمة من قبل مقاتلي هيئة تحرير الشام .

لكي نكون أكثر عدلا ومنطقية علينا ان لا نركز غقط على علاقة هذه المنظمة مع جبهة النصرة او الاتراك ونتغاضى عن احتمال ارتباطها  بالتنظيمات المقربة من القاعدة المتواجدة  ايضا في المنطقة والتي رفضت الاتفاقية الروسية - التركية بصورة علنية .

" السهل سيتلطخ بدماء أعداء الثورة "

   في 17 آب الماضي واثناء تحرك دورية مشتركة روسية - تركية للمرة 22 على اتوستراد م-4 وفي نفس المنطقة التي حصلت فيها الانفجارات السابقة ، انفجر لغم على طريق هذه الدورية مما أدى الى اصابة مدرعة تركية في هذه المرة . الناطق باسم وزارة الدفاع التركية  ذكرى انه لم يصاب احد من الجنود الموجودين على متنها .

 الجدير ذكره ان الحادث وقع على طريق أريحا – موصيبين ، وعلى الفور بعد وقوع الانفجار اعلنت كتائب خطاب الشيشاني مسؤوليتها عنه.

 كتائب خطاب الشيشاني " : من يقف وراء تفجير الدورية الروسية في ادلب "

" صواريخنا تعشق روؤسهم وسهامنا موجهة الى رقابهم ، ستتطاير عظام الروس من جراء ضرباتنا وستطلطخ سهولنا بدمائهم ".

النص الذي اوردناه هو جزء من بيان كتائب خطاب الشيشاني  الذي وصف الدوريات الروسية – التركية  بالصليبية التي يجب محاربتها  كما حذر من الاستمراربها.

وكالة صبئة التابعة للقاعدة اعتبرت الهجوم ضد المرتزقة الاتراك عملا جهاديا نفذه مجاهدون .

المجاهد في اللغة العربية يعني المقاتل في سبيل الله ، تصنيف تنظيم القاعدة هذا العمل على انه عملا جهاديا  ووصف القائمين به بالمجاهدين يعني تزكيته وتأيده .

ظهور ونشاط منظمة كتائب خطاب الشيشاني في هذه المنطقة يعتبر ضربة للاتفاق الروسي- التركي حول ادلب الموقع في شهر أذار مارس الماضي في مدينة سوتشي والذي جاء فيه ان الدوريات المشتركة يجب ان تشكل عاملا اساسيا في اعاددة فتح اوتستراد  م-4  على يقع الاوتستراد وسط منطقة عازلة من السلاح  يكون  عرضها 20 كلم على جنبي الاتوستراد .

بعد مرور حوالي نصف عام على توقيع الاتفاق المذكور معظم بنوده لم تنفذ . في الفترة الاخيرة اصبحت تصدر تصريحات كانت بداية من اوساط مستقلة ثم اصبحت تصدر  من وزارة الدفاع الروسية عن عدم تنفيذ الاتراك لتعهداتهم ، فحتى الآن الطريق لم تفتح عدا عن ذلك القيام بدوريات فيها اصبح صعبا جدا لعدم انسحاب المسلحينا من حولها ، لا بل انهم عوضا عن ذلك عززوا وجودهم فيها .

حالة  الفوضى الموجودة  تستغلها تركيا لتعزيز وتكثيف وجودها في المنطقة ، حيث زاد عدد نقاط المراقبة التركية  في ادلب وحدها على الخمسين نقطة ،  تحتوي كل واحدة منها على وسائل استطلاع و اتصالات اضافة الى آليات مختلفة .

للتذكير فقط فلقد ارسلت تركيا خلال شهرين بعد التوقيع على اتفاقية سوتشا في أذار مارس الماضي ما يزيد عن 3000 قطعة حربية ، التقديرات الاولية تقول ان عدد العسكريين الاتراك في شمال غرب سوريا يفوق ال 40 الف عسكري عدا عن الميليشيات المؤيدة لها كالجيش الوطني السوري وغيرها من الفصائل . بعد استعراض هذه الترسانة الهائلة لا يمكننا ان  نصدق انها لا تستطيع تأمين وضبط طريق لا يتعدى طولها 70 كلم .

تتابع الاحداث يظهر ان تركيا لم ترغب في يوم من الايام بنشر الامن في منطقة ادلب وتأمين اوتستراد م-4 ولا تطبيق بنود اتفاق سوتشي انما كل ما ارادته هو أخذ فسحة  من الاستقرارالامني  ووقف القتال كي تعزز وجودها العسكري وتحصن المناطق التي حددتها  لتتحول الى مناطق نفوذ لها في محافظة ادلب من اجل التحضير لجولة جديدة من القتال وعندما اصبحت التحضيرات التركية جاهزة برز الارهابيون من جديد على الساحة ليخلطوا الاوراق من اجل تعطيل اتفاق سوتشي وافشاله . الاتراك في هذه الحالة سيقفون موقف المتفرج وسيقتصرون تحركاتهم على الوعود بالقضاء على الارهابيين واتخاذ كل الاجراءات لتنفيذ بنود الاتفاق المعقود مع موسكو ، فقط عندما ينفذ صبر موسكو ودمشق على تصرفات الارهابيين وعدم تحرك أنقرة للحد من استفزازاتهم حينها سيتحرك الاتراك للسيطرة على الوضع وحتى لا تفلت الامور من ايديهم .

 لكن في هذه الحالة سيكون الوقت متأخر وسـتأخذ موسكو وحليفتها دمشق المسألة على عاتقهما وسيقومان بالقضاء على الارهابين وتحرير المناطق المتبقية من محافظة ادلب وربما لن يقتصر الوضع على ذلك ، بل سيقومان بعبور منطقة النفوذ التركي وطرد جار دمشق  الشمالي من منطقة ادلب كلها .

Laeditur Urbanus, non claudicat inde Romanus (лат. Покалечил себе ногу Урбан, но не хромает из-за этого Роман).