صاد أخبار سوريا في 23 تشرين الأول/أكتوبر: تركيا وروسيا تبحثان التسوية في سوريا ومجهولون يهاجمون إرهابيي "هيئة تحرير الشام"

صاد أخبار سوريا في 23 تشرين الأول/أكتوبر: تركيا وروسيا تبحثان التسوية في سوريا ومجهولون يهاجمون إرهابيي "هيئة تحرير الشام"

سوريا. تركيا وروسيا تبحثان التسوية في سوريا ومجهولون يهاجمون إرهابيي هيئة تحرير الشام.

 

تركيا وروسيا يناقشان التسوية في سوريا

خلال جولة من المحادثات بين روسيا وتركيا في موسكو، نوقشت عملية التسوية في سوريا. ومن الجانب الروسي، شارك في المفاوضات نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين، ومن الجانب التركي نظيره التركي سيدات أونال.

وفقًا لوزارة الخارجية الروسية، أثناء مناقشة الوضع في سوريا، تمت الإشارة إلى الحاجة الملحة لمزيد من الجهود المنسقة من قبل روسيا وتركيا، بما في ذلك في إطار عملية أستانا، لتسهيل تحقيق تسوية شاملة تستند إلى قرار مجلس الأمن رقم 2254 والالتزام بمبدأ احترام وحدة أراضي وسيادة سوريا.

صاد أخبار سوريا في 23 تشرين الأول/أكتوبر: تركيا وروسيا تبحثان التسوية في سوريا ومجهولون يهاجمون إرهابيي "هيئة تحرير الشام"

مجهولون يهاجمون إرهابيي "هيئة تحرير الشام" قرب الحدود مع تركيا

هاجم مسلحون مجهولون نقطة تفتيش تابعة لهيئة تحرير الشام (المحظورة في روسيا)، الواقعة بالقرب من الحدود مع تركيا. كما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان نقلا عن مصادر.

بدأ الهجوم في وقت مبكر من صباح الجمعة 23 أكتوبر. بإطلاق نار من أسلحة خفيفة على نقطة تفتيش في منطقة معبر كفر لوزين الحدودي، وأصيب عدد من المسلحين  جراء الاشتباكات، ولا توجد إحصائيات عن خسائر المهاجمين.

صاد أخبار سوريا في 23 تشرين الأول/أكتوبر: تركيا وروسيا تبحثان التسوية في سوريا ومجهولون يهاجمون إرهابيي "هيئة تحرير الشام"

ناقلة نفط من إيران تنقل الوقود إلى سوريا

بدأت ناقلة نفط إيرانية تفريغ حمولتها في ميناء بانياس السوري. كما نقلت وكالة "Business Recorder".

نقلت سفينة إيرانية 38 ألف طن من البنزين إلى سوريا. حيث ستسمح هذه الشحنة بتغطية جزء من احتياجات سوريا من الوقود بعد إصلاح مصفاة النفط في بانياس.

وقبل ثلاثة أسابيع، عادت مصفاة بانياس إلى العمل بعد الإصلاحات. وبعد ذلك بوقت قصير، نقلت ناقلة إيرانية أخرى مليون طن من النفط الخام إلى الميناء السوري، وفقا لرويترز. وتم تسليم مليون طن آخر من النفط الخام بعد أسبوع. وجرى بالفعل تسليم البنزين المنتج في المحطة للمستهلكين في سوريا، لكنها لا تزال غير كافية لتلبية احتياجات البلاد من الوقود.

صاد أخبار سوريا في 23 تشرين الأول/أكتوبر: تركيا وروسيا تبحثان التسوية في سوريا ومجهولون يهاجمون إرهابيي "هيئة تحرير الشام"

 تفكيك مخيم الهول قد يؤدي إلى عودة ظهور "داعش"

أعربت إيفا كاجان، المحللة في معهد دراسة الحرب عن مخاوفها من أن إطلاق سراح مسلحي تنظيم "داعش" (المحظور في روسيا) من مخيم الهول للاجئين قد يؤدي إلى زيادة كبيرة في العمليات الإرهابية في شرق سوريا.

في بداية الأسبوع، أصبح معروفا أن قوات سوريا الديمقراطية الموالية لأمريكا قررت إطلاق سراح 20-25 ألفا من أنصار تنظيم "داعش" من الهول وسجون شمال شرق سوريا. وأيدت قيادة الاحتلال الأمريكي في سوريا هذا القرار، وفق ما نقلت " Voice of America". لكن المحللين يعتبرون محاولة "تفريغ" الهول خطيرة للغاية

وقالت المحللة إيفا كاجان "إذا تم إطلاق سراحهم، فإن الحركة السرية لداعش في وادي الفرات سوف تستقبل عشرات ومئات المجندين الجدد". وهذا سيؤدي الى المزيد من الهجمات.