" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري بسوريا، ليبيا واذربيجان

  

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

التوتر الاخير بين اذربيجان وارمينيا في ناغورني كاراباخ فرض احتمال مشاركة المرتزقة السوريين في القتال الى جانب باكو. حيث اتهمت بلدان الاتحاد الاوروبي وروسيا  وامريكا  تركيا بنقل مقاتلين من الجيش الوطني السوري الى الجبهة في كاراباخ.

ظهرت اول افلام الفيديو التي تظهر مقاتلي الجيش الوطني السوري في اذربيجان بتاريخ 03 اوكتوبر 2020 . حيث تم التعرف في الشبكات الاجتماعية على احد اعضاء مجموعة "فرقة الحمزة"، البالغ من العمر 23 سنة. قبل ذلك اعلنت سلطات ارمينيا وبعض المعلقين السياسيون السوريين عن مشاركة هذا الفصيل في نزاع ناغورني كاراباخ الى جانب اذربيجان.

قبل ذلك بعدة ايام نشرت مجلة "ذي ديلي بست" تحقيقا خاصا عن القائد السابق "للفرقة" عندما كان عضوا في "داعش". ثم اتضح فيما بعد ان هذة المعلومات مشكوك فيها.

مكتب تحرير تلغرام - قنال "ريبار" يتحدث عن مجموعة "فرقة حمزة" الموالية لتركيا، علاقاتها مع "داعش"، عملها لصالح المخابرات التركية ودعمها من قبل التحالف الدولي، وذلك في اطار مشروع " ضد الارهاب".

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

 القصة بدأت عندما قررت خمس مجموعات، ناشطة من تشكيلات "الجيش السوري الحر" في 23  ابريل عام 2016، التوحد واقامة غرفة عمليات موحدة في مدينة (مارع) في شمال محافظة حلب.  حملت التشكيلة الجديدة اسم "فرقة الحمزة--- قوات المهام الخاصة".

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

 الهدف المعلن لهذة المجموعة كان القتال ضد تنظيم "داعش" وضد الحكومة السورية الرسمية. لعبت "كتائب الحمزة"، التي على اساسها شكلت "الفرقة"،  دورا كبيرا في القتال ضد "داعش" للسيطرة على معبر الراعي الحدودي في شمال مدينة حلب، حيث قتل قائدها السابق ياسرابو الشيخ في  8 من ابريل عام 2016.

الجماعات الاساسية التي شكلت منها الفرقة هي: لواء "الحمزة"، "ذي قار"، "رعد الشمال"، "صمود مارع" اضافة الى لواء"القوات الخاصة". اتحدت هذة الجماعات تحت قيادة الملازم اول سيف ابو بكر الهارب من صفوف الجيش العربي السوري وجمعتها المصالح المشتركة تحت شعار، "القتال  ضد اجرام وارهاب داعش والحكومة السورية".

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

"تركيا تبعث قائد داعش الى اذربيجان للقتال ضد حليف بوتين الارمني" هذا عنوان لمقالة مثيرة نشرتها صحيفة "ذي دايلي بيست". كاتب المقالة يؤكد ان تركيا لم ترسل مقاتلي كتيبة الحمزة لمساعدة باكو وحسب، بل ارسلت زعيمها المعروف بسيف بولاد والمعروف ايضا سيف ابو بكر.

سيف بولاد رجل نحيل، قصير القامة، يتلكأ في الكلام، تركماني من مواليد مدينة بزاعه الواقعة في شمال محافظة حلب. خدم في المخابرات السوريه قبل "الربيع السوري"، حسب بعض الاقوال، لكنه هرب بعد بداية "الثورة".

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

 كان ابو بكر سابقا عضوا في "لواء ابي بكر الصديق" وهو فصيل صغير من فصائل "المعارضة السورية" كان هذا اللواء يحصل على التمويل من بلدان الخليج العربي. بصفته قائدا لفرقة الحمزة شارك سيف ابو بكر في بداية عام 2013 بهجوم فصيل "الجيش السوري الحر" على مطار الكويرس العسكري الى الشرق من حلب.  

بحسب صحيفة "ذي ديلي بست" دفعت طموحات سيف ابوبكرالتي لم تتحقق به الى تغيير الانتماء، فانضم  الى صفوف تنظيم "داعش".

يشير المحلل ايمن تميمي الجواد الى اخطاء بسرد الحقائق في مقالة "ذي ديلي بست". اذ ان المرحلة الاساسية من حرب "داعش" ضد مجموعات "المعارضة السورية" بدأت في نهاية عام 2013 وبداية عام 2014. قبل ذلك عملت جميع فصائل "الربيع السوري" جنبا الى جنب مع قوات "داعش".

ظهر سيف ابو بكر في مقاطع فيديو لفيلم تحت عنوان: "رسالة من ارض المعارك الكبرى"  باغسطس عام 2013. الفيلم اصدره موقع "الفرقان" الاكتروني التابع لداعش. الفيلم المذكور يثبت، مرة اخرى، التعاون الوثيق الذي كان قائما بين "داعش" وفصائل "الربيع السوري" الاخرى. حينها، في هذا الفيلم التقطت الكاميرا صورة واحدة فقط للقائد اللاحق "لفرقة الحمزة" وذلك اثناء حديثه مع المعتقلين الاكراد.

الرواية عن عضوية سيف ابو بكر في صفوف "داعش" يؤكدها المحلل نيكولاس خيراس، الذي استطاع تحديد ادق التفاصيل عن سيرته الشخصية. حيث تبين أنة كان "جاسوسا في صفوف المعارضة السورية" عمل على تجنيد المؤيدين لداعش من اجل القتال في صفوقها ولمصلحة التحالف الامريكي.

في نهاية عام 2013 كان سيف ابو بكرعضوا في"داعش" وشغل منصب الوسيط بين داعش" والمجموعات العاملة في شمال محافظة حلب. في تلك الفترة استطاعت المجموعة الارهابية تعزيزمواقعها في مدينة الباب لتصبح بؤرة تابعة لها في شمال البلاد. استمر الحال على ما هو حتى اواسط عام 2014، اي لحين هروب سيف ابو بكر مع عائلته الى الاراضي التركية. يعتقد البعض انه كان طوال فترة عمله في الاراضي السورية مع الجماعات المسلحة عميلا للمخابرات التركية.

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

نهاية عام 2014 انضم سيف ابو بكر الى صفوف"حركة الحزم" واصبح قائدا ميدانيا فيها.

يمكن على موقع اليوتيوب مشاهدة فيلم فيديو يظهر مشاركة ابي بكر في عملية تمشيط بلدة المعمل، الجدير ذكره انه في ذلك الوقت كانت مجموعة "حركة الحزم" تتلقى امداداتها بشكل اساسي من المخابرات المركزية الامريكية. 

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

 هذا الدعم كان ياتي ضمن برنامج وزارة الدفاع الامريكية الذي وضع عام 2015 لدعم المعارضة "الموثوق بها". هذه المعارضة التي اسست عام2013 في الحسكة، حيث ادخلت جماعة "لواء الحمزة" الى قائمة " الفصائل التي يمكن الاعتماد عليها" في القتال ضد داعش، في ذلك الوقت تمركزت الجماعة ببلدة "حوار كلس" الحدودية ويعتقد ان ابي بكرانضم اليها في هذه الفترة تحديدا.

وبما ان المجموعة اعتبرت  نفسها تشكيلة عسكرية، فان قيادة المجموعة منذ البداية راهنت على استقطاب الهاربين من الجيش، وبالدرجة الاولى الضباط، لذلك السبب استطاع سيف  بولاد بسرعة شغل مناصب قيادية رفيعة. وتزعم قيادة "لواء الحمزة" اثناء حياة قائدها ياسر الشيخ. في الصورة التي التقطت له في قرية "التوقالي" بشمال حلب في 26 مارس عام 2016  كان المقاتلون يدعوه بقائد اللواء، الملفت للنظران ياسرالشيخ قتل بعد التقاط الصورة هذه بأسبوعين. 

بعد موت الشيخ مباشرة انضمت "فرقة الحمزة" الى غرفة عمليات "حوار كلس"،التي شكلها التحالف الدولي لقتال "داعش".

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

في يوليو عام 2016  استلم "لواء رعد الشمال" - احد  مكونات "الحمزة" من التحالف الدولي انظمة صواريخ مضادة للدبابات (ب ج م-71) تاو. علاوة على ذلك، وكما تشهد مصادر في صفوف المقاتلين انفسهم، فقد كانت "فرقة الحمزة" الفصيل الوحيد من فصائل " الربيع السوري" الذي دعمتة تركيا والولايات المتحدة معا اثناء عملية "درع الفرات"، حيث قام التحالف الدولي بتأمين الغطاء الجوي للجماهة اثناء قيامها بالهجوم.

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

    بعد مرور سنة ونصف اصبحت غرفة عمليات "حوار كلس" اساسا  لتشكيل الفيلق الثاني "للجيش الوطني السوري". في الاجتماع الذي عقد يوم 28 ينايرعام 2017 اتخذ قرار بتشكيل التجمع الثاني في صفوف "المعارضة السورية" بأسم جديد.  شكلت "فرقة السلطان مراد" و"فرقة الحمزة" و "لواء المعتصم" و"كتائب الصفوة الاسلامية" العامود الفقري لهذا الفيلق.

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

انضمت خمس الوية الى تشكيلة "فرقة الحمزة" "الاصلية".

تشكل " لواء الحمزة" عام 2013 في محافظة الحسكة وتلقى الدعم من التحالف الدولي لسنوات طويلة.

"لواء ذي قار" و "لواء رعد الشمال" مارسا نشاطهما في منطقة مدينة عزاز وانضما الى تركيبة "فرقة 99" الجديدة في فبوايرعام 2016، التي تشكلت للهدف نفسه اي: القتال ضد "داعش،"قوات سوريا الديموقراطية" و"القوات الحكومية السورية" في شمال محافظة حلب. لكن سبب تنقل "الالوية" من فيلق الى اخر غير معروفة حتى الآن.

"لواء صمود مارع"، تكون، كما يظهر من الاسم، من سكان مدينة مارع، حيث يقع مقر"فرقة الحمزة"."فرقة الحمزة - قوات المهام الخاصة" هذا هو الاسم الكامل للواء الذي اختار مدينة مارع مركزا له، اصبج فيما بعد "وحدة الاقتحام" الاساسية في تركيبة الجماعة التي اعيد تشكيلها من جديد. قبل ذلك كان اللواء متواجدا في محيط مدينة الباب.

خلال اربع سنوات ونصف من وجودها، حصلت تغيرات كثيرة في تركيبة "فرقة الحمزة". حاليا اذا نظرنا الى هيكليتها التنظيمية والوظيفية، نجد ان الفرقة تتألف من ثلاث الوية تحت ارقام متسلسلة ولا يوجد في المصادرالمتوفرة معلومات حول اى من "الالوية". لكن،اذا ما اخذنا بعين الاعتبار تاريخ تطورالمجموعة، يمكننا القول بأن هيكلية المجموعة تبدوعلى الشكل التالي:

اللواء الاول - "المركز" ("القبعات  السوداء")

اللواء الثاني - "قوى المهام الخاصة" ("الطاقية  السوداء")

اللواء الثالث -  "الصقور الكردية" (" القبعات الحمراء")

اصبحت "القبعات الحمراء" في لحظة معينة، غطاء الرأس الاساسي في "فرقة الحمزة". في هذ الشكل،اثناء حفل تخريج الاجيال الشابة، الذي جرى في سبتمبر عام 2020، خرج جميع الخريجون وعلى رؤوسهم قبعات حمراء، لذلك لا يمكن التأكيد بأن كل منهم انضم الى "اللواء  الكردي".

تعداد "فرقة الحمزة" لم يكشف عنه. لكن اذا ما قارنا جميع المعلومات المتوفرة عن الخريجين  حسب التصريحات الرسمية وحسبنا عدد المفقودين في النزاعات، يمكن التأكيد بأن تعداد "فرقة الحمزة" حتى  اوكتوبرعام 2020 يمكن ان يوصل ( من 4,5  الى 5) الاف شخص، موزعين بين شمال سوريا والمناطق التي تجري فيها العمليات العسكرية في ليبيا و اذربيجان. 

" لواء سمرقند" (يونيو 2016---- بداية 2018)

في 22 يونيو عام 2016 انضم لواء" سمرقند" الى تركيبة "فرقة الحمزة"، اطلق على هذه الفرقة لقب"سمرقند" تيمنا بمدينة سمرقند الاوزبيكية. خلال شهر رمضان من ذلك العام اصبح الملازم اول وائل الموسى، قائدا للواء، فقررتسمية التشكيلة بهذا الاسم لانه كان مغرما ببرنامج تلفزيوني كان يحمل نفس التسمية. هذه التسمية نالت اعجاب التركمان، الذين يشكلون الاغلبية الساحقة في"فرقة الحمزة". التسمية اعجبتهم لان فيها نوع من المزج بين الامبراطورية السلجوقية وسمرقند.

بعد ذلك مباشرة خرجت هذة المجموعة من تشكيلة "فرقة الحمزة" واصبحت وحدة مستقلة ضمن "الجيش الوطني السوري ". حيث شاركت في عام 2018 في عملية "غصن الزيتون"  بعفرين كفصيل مستقل. وفي عام 2020 ارسل مقاتلوا "اللواء" للقتال في ليبيا.

أكبر دليل على انفصال لواء " فرقة سمرقند" عن "فرقة الحمزة" هو الشعارالخاص الذي اتخذه اللواء اضافة الى التصريحات الصحفية و البيانات التي اصدرتها "فرقة الحمزة" . على سبيل المثال في احدى البيانات تم ايراد عبارة ( اجراء عملية مشتركة) مع "لواء "سمرقند"، فلو بقي الامر على ما هو عليه، ما كان هناك داعي لاستخدام هذه العبارة .

 كذلك النقش على سيارات الجيش الوطني السوري عبارات: "الجيش الوطني السوري – جهاز الامن – كتيبة سمرقند".

 

"الواء الاول" ( فبراير - اغسطس 2017)

ظهرت صور"اللواء الاول" في فبراير عام 2017 ضمن تشكيلة "فرقة الحمزة" وفي العاشر من اغسطس اعلن "اللواء الاول" عن  استقلاله واعتمادة على نفسة

"اللواء الخامس" (فبراير – اوكتوبر عام 2017)

انفصل "اللواء الخامس" عن تشكيلة "الفرقة" في اوكتوبرعام 2017.

 حسب ادعاء قيادة "فرقة الحمزة" فان قائد اللواء الخامس اقيل من منصبة لعدم تنفيذة اوامر القيادة. الجدير ذكره ان عمر الداركو رفض المشاركة في الخلاغات الداخلية والفتنة واعلن عن خروجة من تشكيلة المجموعة مع 150 من اعوانة وعين مكانة المدعو صالح سلمان، لكن على الارجح ان الامر لا يتعلق بذلك، لا بل تم اعادة تشكيل اللواء من جديد.

"لواء الصقور الكردية" (فبراير عام 2018 --- حتي الآن)

تشكل "لواء الصقور الكردية"( والمسماه كذلك " بالقبعات الحمراء") في فبراير عام 2018.

عند تشكيل اللواء كان تعداده 400 كرديا و 200 عربيا، القائد الاول للواء كان حسن عبدالله كولي، لكن اعتبارا من يونيو عام 2020 اصبح يقود الفصيل نبيل مصطفى. في 13 يوليو عام 2020 تم تخريج دفعة جديدة من مقاتلي "اللواء". الحراسة على الحواجز وحماية الامن في عفرين تعتبرالمهام الاساسية ل "لواء الصقور الاكراد".

"القوات الخاصة" (كوماندوز) ( فبراير 2018 --- حتي الان)

خلال عملية "غصن الزيتون" ولاول مرة تم مشاركة "القوات الخاصة" من تشكيلة "فرقة الحمزة" حيث كان تعدادها 500 شخصا. الفرقة كانت تختلف عن الفرق الاخرى بارتدائها القبعات السوداء. اضافة لذلك تعتبر الوحدة القتالية الاساسية في تشكيلة "فرقة الحمزة". جميع الوحدات التي اعيد تشكيلها والالوية التي كانت ضمن "فرقة الحمزة" انضمت لاحقا لهذا اللواء الجديد.

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

 

"قوات المهام الخاصة" (من ابريل عام 2016 - حتى الوقت الحاضر)

في الاول من يوليو عام 2016 تم نشر فيلم دعائي عن دورة تدريبية "لقوات العمليات  الخاصة" التي تعتبر جزءا من "فرقة الحمزة". علامة الفرقة المميزة: الزي الاسود والطاقية السوداء.

على الارجح، تشكلت "قوات العمليات الخاصة" لتكون لواءا للمهمات الخاصة، هذا اللواء الذي انضم فيما بعد وتحديدا عام 2016 الى تشكيلة "فرقة الحمزة". من علامات "اللواء" المميزة كانت الربطة الحمراء على الكتف.


 

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

شاركت "فرقة الحمزة" في جميع العمليات العسكرية التركية, ابتداءا من عملية "درع الفرات" واعتبارا من سبتمبر عام 2020 ظهرت وحدات المجموعة في المناطق التى جرت فيها جميع العمليات العسكرية التركية: الباب، الراعي، جرابلوس، مراع، عفرين، رأس العين، وكذلك سلسلة "جبل الزاوية" في ادلب.

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

كانت المجموعة من اوائل المجموعات التي دخلت منطقة جرابلوس الحدودية قادمة من الاراضي التركية في اغسطس عام 2016. حيث القى قائد "فرقة الحمزة" سيف ابو بكرخطابا امام مواطني المدينة، اثناء عملية "غصن الزيتون" تم من داخل "فرقة الحمزة" تشكيل "الوية" "القوات الخاصة" و"الصقور الكردية"، التي شاركت بنشاط في العمليات القتالية لاحقا. عادة تبقى مفارز"فرقة الحمزة" في نقاط الدعم ثم تقوم بعد ذلك بنشر مقراتها في الكثيرمن المواقع التي تجري فيها العمليات العسكرية التركية، ثم يقومون بعد ذلك باغلاق هذه المقرات من اجل تخفيف استياء المواطنين، بعدها تتمركزالشرطة (التي تشكل غالبا من السكان المحليين) على الحواجز، لتحل محل فصائل "الربيع السوري". 

 على سبيل المثال، اعلنت "فرقة الحمزة" عن انسحاب وحداتها من بلدة عفرين حينها اكد      واعلن سيف ابوبكررسميا عزمه على تسليم الحواجزالى"الشرطة الوطنية" في 21 نوفمبر 2018، التي شكلت على عجل، مفسرا ذلك بضرورة " التخفيف من معاناة الناس على الاراضي المحررة". لكن "فرقة الحمزة" لم تخرج بشكل كامل من عفرين مما دفع المواطنين للقيام بوقفة احتجاجية امام مقر الجماعة يوم 29 مايو عام2020.  

  الموضوع نفسه تكررفي مدينة الباب اثناء عملية "درع الفرات"، حيث اعلن رسميا عن   اغلاق مقرات الجماعات المسلحة التي شاركت في العملية رسميا في 17 يوليو 2018، لكن واقعيا وبدلا عن ذلك اعلن عن تخريج  600 مقاتل جدد.

لا بد من الاشارة هنا انه اثناء عملية الجيش العربي السوري "فجر ادلب 2" قوات "كتيبة الحمزة" شاركت بالقتال الى جانب العصابات المسلحة ضد القوات الحكومية. 

المؤسسات التعليمية

اعلنت "فرقة الحمزة" في 24 سبتمبر عام  2017  عن افتتاح "الاكاديمية العسكرية" في مدينة الباب، بعدها مباشرة تم تجديد صفوف "الجيش الوطني السوري"، الذي انشأ منذ فترة قريبة، بمجندين جدد تم اعدادهم من بين طلاب السنة الاولى للاكاديمية العسكرية. بعدها واعتبارا من 1 اكتوبر 2017 اصبحت الاكاديمية تابعة لوزارة دفاع "حكومة سوريا المؤقتة "

كذلك في عام 2020 افتتحت "فرقة الحمزة" في مدينة رأس العين مؤسسة تعليمية اخرى – اكاديمية الملازم اول خضر شمس الدين.

التصنيع الحربي

في اواسط يوليو عام 2019 اعلنت "فرقة الحمزة" عن البدء بانتاج منظم للمركبات المدرعة المسماة "الفهد".

حتى هذه اللحظة، تعتبر "فرقة الحمزة" المجموعة الوحيدة التي تمتلك امكانيات انتاج مركبات مدرعة وان كانت يدوية الصنع.

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

 نهاية كانون اول عام 2019:  نشرت اولى الانباء عن ارسال المرتزقة السوريين الى ليبيا، اما في يناير عام 2020 فبدأت الانباء تنتشرعلى نطاق واسع حول مشاركة الجماعات الموالية لتركيا في النزاع الليبي."فرقة الحمزة" كانت من اوائل المجموعات التي تم ارسالها في مهمة الى هناك.

بعض المصاددر تؤكد انه فقط في ديسمبروينايرالماضيين تم نقل حوالي 700 مقاتل من مقاتلي الكتيبة. مارس - ابريل: شوهد المرتزقة السورييون في ساحة المعارك بمنطقة عين زارة الواقعه في ضواحي العاصمة طرابلس. اما في مايو فبكى مقاتلو"فرقة الحمزة" رفيقهم الذي قتل في معركة السيطرة على قاعدة  "لواطية" الجوية الواقعة الى الغرب من طرابلس      

 

 

 في 16 اغسطس، اي بعد عودتهم من ليبيا نظم مقاتلو" فرقة الحمزة" وقفة احتجاج امام مقرها لان الجهات التي ارسلتهم الى ليبيا لم تدفع لهم المبلغ الذي وعدت كل مقاتل فيه، اي 2000 دولار كراتب شهري.

على الرغم من ارسال مقاتليها الى الخطوط الامامية في ناغورني كاراباخ، لم يتم سحب وحدات "فرقة الحمزة" من ليبيا، حيث بقيت عناصر المجموعة منتشرة هناك طوال شهر سبتمبر.

" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

 الامورلا تسيركما تظهرها وسائل الاعلام، اي كما يجب في"صفوف الجيس الوطني السوري". لانه تحالف محاكا اصطناعيا، فالعناصر والوحدات، التي انضمت اليه  لا يمكن اعتبارها جنودا بمعنى الكلمة، لا من ناحية  المواصفات الفردية ولا من ناحية الكفاءة الميدانية. الجزء الاكبر من وحدات الجيش الوطني السوري تتكون من اللصوص وقطاع الطرق، الذين يتقاسمون مناطق النفوذ مع امثالهم في المهنة.

الجدير ذكره ان مناوشات عديدة بين الجماعات التي يتشكل منها الجيش الوطني السوري كانت قد حصلت منذ زمن بعيد حتى اثناء عملية "غصن الزيتون". اذ قام مقاتلو "فرقة الحمزة" حينها بقتل قائد "احرار الشرقية" في 25 ايارعام 2018 بسبب عدم اتفاق المجموعتين تقاسم الارض والغنائم فيما بينهما. رد جماعة "احرار الشرقية" جاء بأعتقال 200 عنصر من " فرقة الحمزة". لم يحل الخلاف وقتها بين الفريقين الا بعد تدخل المشرفين الاتراك.  

في يونيو عام 2018، اي بعد فترة وجيزة، قام مقاتلو "فرقة الحمزة" بقتل قائد مجموعة "احرار الشام" في مدينة الباب.

   في ما يلي سنستعرض بعض المناوشات التي حصلت بين "فرقة الحمزة" والجماعات الاخرى التي يتشكل منها "الجيش الوطني السوري:

- نهاية ابريل عام 2020 حصلت مناوشة مع "لواء المعتصم" التابع "للفيلق الثاني" من "الجيش الوطني السوري" في مدينة رأس العين. 

- مايوعام 2020 افتعل مقاتلو"فرقة الحمزة" تبادلا لاطلاق النار مع مقاتلي" الجبهة الشامية" في مدينة الباب. حيث تضررالمواطنون الامنون، الذين وقعوا تحت نيران القصف العشوائي من جراء هذا الاشتباك، الذي لم يقتصر على الجماعتين المذكورتين بل تدخل فيه مقاتلو"احرار الشام" الى جانب مقاتلي "الجبهة الشامية".

- مايوعام 2020 ايضا، خلاف بين "فرقة الحمزة" من جهة وجماعتي "احرار الشام" و "جيش الاسلام" من جهة اخرى في مدينة عفرين. حينها قامت الجماعتان المذكورتان باقتحام مقر قيادة "فرقة الحمزة" في المدينة.

- بداية يوليوعام 2020 حصل خلاف محلي بين "فرقة الحمزة" و "فرقة السلطان مراد" التركمانية ايضا في مدينة رأس العين. الخلاف ادى الى حصول اشتباك مسلح بين الطرفين في وسط المدينة. هذه الحادثة كانت هي الشعرة التي قسمت ظهر البعير، حيث قررت "حكومة سوريا المؤقتة" بعدها أغلاق مقر "فرقة الحمزة" في مدينة رأس العين.


" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

 

- نهاية اغسطس عام 2020 حضر مراسلو وكالة انباء "سكاى نيوز" العربية الى قاعدة عسكرية "لفرقة الحمزة" كانت قد افتتحت في الشهر نفسه بمحافظة حلب لاجراء مقابلة مع مسؤول الفرقة ابو بكر. في هذه المقابلة الصحفية اعلن ابو بكر بأن جماعته ليست متطرفة. ومع ان  نخبتها، اي "القوات الخاصة" لم تدان بقطع الرؤوس اوالانتقام من السكان المدنيين، الا ان اخطاءها ليست قليلة.

رغم تصريحات ابي بكرالنافية لاستخدام افراد فرقته للعنف الا ان هناك الكثير من الادلة التي تثبت تورط الفرقة بامور تتنافى مع القوانين الدولية. فعلى سبيل المثال تم العثورفي شهر مايو 2020 على سجن سري في احد مقرات الفرقة بمدينة عفرين.  داخل السجن تم العثور على نساء كان افراد الفرقة يستخدمهن كجاريات، عثر مع احدى هذه النساء على طفل رضيع. قبل ذلك بعامين ونصف وتحديدا في 14 نوفمبر 2014 وقع ممثلي "فرقة الحمزة على اتفاق يمنع استخدام اعنف الجنسي 

اضافة لذلك لا يمكننا اعتبار وحدات "الفرقة" وحدات او" قوات خاصة’" لان ممارسات عناصرها لا تتطابق مع السمات العالية التي يجب ان يتمتع بها مقاتلو القوات الخاصة. فالاسلاميين في "فرقة الحمزة" لم يكونو في يوم من الايام مثالا يقتضى به، لان الكثير منهم يتعاطى المشروبات الروحية حتى ان بعضهم يميل الى ممارسة الشذوذ الجنسي .

بغض النظر عن رغبة "فرقة الحمزة" بالظهور"كنخبة النخب"، فان ممارساتها لا تعبرعن ذلك. فغالبا ما يقدم قادة المجموعة مثالا على عدم الانضباط، باستخدامهم للسلطة التي تتمتع فيها المجموعة من اجل تحقيق مصالح خاصة. لكن قيادة المجموعة لا تعتبر هذه التصرفات تطرفا، كذلك لا تعتبرها رشوتا، صطوا او استفزازا لانه من غير المنطق وبحسب مفهوم هذه القيادة ان تقوم "النخبة" بمثل هذه الاعمال الدنيئة.  

في اغسطس عام 2020 عين سيف ابو بكر اخيه احمد ابو بكر- قائدا للجماعة، في مدينة    رأس العين، هذا التعيين سبب استيائا من قبل المواطنين المواليين للفصائل المسلحة الاخرى التابعة لتركيا، الذين كانوا يريدون ترشيح اشخاصا تابعين لهم لهذا المنصب. عندما لم تؤدي احتجاجاتهم لنتيجة قاموا باتهام اخ سيف ابي بكر بالفساد، الاختلاس، العنف و سرقة رواتب الموظفين آخذين بالحسبان سمعتة السيئة،  تعين اخ ابي بكر في هذا المنصب لم يناسب الناس المحليين. لكن التحكم بالمعبر ارجحت كفة ميزان المخاطر الشخصة المحتملة لان مدينة رأس العين، هي مفتاح الطريق الى مدينة "شانلي عرف" التركية، هذا المعبرهو بمثابة "البقرة الحلوب"، الذي يتحكم بعملية نقل المهاجرين الشرعيين والغير شرعيين وكذلك بتحركات المهربين.

قبل ذلك بشهرين اغلقت "فرقة الحمزة" مقرها في مدينة رأس العين، من اجل تخفيف حدة التوتر وعدم رضى السكان المحليين. حينها وفي كبادرة حسن نية شكر سيف ابو بكررئيس"حكومة سوريا المؤقتة".

 رغم كل ادعائاتها لم تفقد الجماعة نفوذها في المدينة لان قائدها عين شقيقه مسؤولا عنها في المدينة كما ذكرنا سابقا. وبالتالي يمكننا اعتبارعملية اغلاق مركز الجماعة في المدينة مجرد خطوة تكتيكية لامتصاص النقمة الشعبية.  

 احتكرت قيادة فرقة الحمزة الدخل المادي في منطقة عملية درع الفرات، الذي كانت تحصل عليه من جراء نقل الأشخاص من الأراضي الخاضعة لسيطرة دمشق الرسمية إلى مناطق العمليات التركية: فبدلاً من فتح ممر كامل لحرية تنقل المواطنين، أنشأ التنظيم طرقًا غير قانونية. وبحسب تقارير ناشطين محليين فأن فرقة الحمزة تنقل ما لا يقل عن 300 شخص يوميا.

بالإضافة إلى الجرائم الاقتصادية، التي تقوم بها الجماعة، اتهمت بتنفيذ اعمال اجرامية اخرى كتلك التي تقوم بها الجماعات الموالية لتركيا بشكل روتيني.

على سبيل المثال، اتهمت فرقة الحمزة بارتكاب جرائم قتل بدافع التعصب العرقي في نهاية مايو 2020، أثار مقتل كردي آخر مقيم في عفرين احتجاجات ضخمة وسخطًا شعبيا واسعا، اذ قام المحتجون باضرام النار في مقر"فرقة الحمزة" بالمدينة.

جميع الفصائل الموالية لتركيا لديها موقف"خاص" تجاه الأكراد في عفرين، وفرقة الحمزة  ليست استثناءا. مثلا في أغسطس 2018 ، ابتزت مفرزة من "القوات الخاصة" 50000 ليرة من سائق كردي في منطقة راجو، وعندما رفض ان يدفع ما يطلبون منه ضر
بوه بشدة.

 

 

 



" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

تتفوق فرقة الحمزة على العديد من الجماعات الأخرى التي تدخل في تعداد "الجيش الوطني السوري" من حيث التواجد وانشاط في شبكات التواصل الاجتماعي. هناك انطباع قوي بأن هذا التواجد ما هو الا جزء من صورة تم إنشاؤها عمدا وبشكل وهمي من قبل "الخبراء الأتراك"، والتي يحاولون من خلالها ابراز اجماعة بانها مثالية وان مقاتليها هم  حقا " قوات النخبة الخاصة".

 تحتل "فرقة الحمزة" المركز الاول بين الجماعات التي يتشكل منها "الجيش الوطني السوري" في الظهورونشرالاخبار بوسائل التواصل الاجتماعي. سؤال يطرح نفسه الا يقف الاتراك وراء التركيزعلى هذه الجماعة لاظهارها على انها الافضل لانها تعتبر نخبة النخب. انه عمل يقف وراءه اخصائيون في وسائل الاعلام المختلفة التلفزيونية، الصحفية اضافة لوسائل التواصل الاجتماعي لاظهار "فرقة الحمزة" على انها الافضل في "الجيش الوطني السوري".

هناك عدة حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي لفرقة الحمزة  - اثنان منها على الأقل مخصصان لتصريحات وصور سيف أبو بكر، اما البعض الآخرفهو مخصص لحساب كتاب الرسائل من "الجيش الوطني السوري" ومن عناصرالفرقة نفسها ومن جمهورها الخاص. يؤكد الجميع بهذه الرسائل، وبطرق مختلفة، على دور الجماعة في الصراع السوري، وينشرون صورًا وفيديوهات جميلة ومدبلجة حول نشاطاتها ويتبادلون المقابلات ويظهرون ما هي التدريبات التي يخضع لها المجندين الجدد ليصبحوا "قوات خاصة" بمعنى الكلمة.

 

يتم إيلاء اهتمام خاص للحالة النفسية والمعنوية  والولاء للمبادئ الأيديولوجية: على سبيل المثال  يقالم بعرض مصورومباشر لصلاة الجمعة كل اسبوع، كما تعرض دروس حول الإعداد السياسي ومقابلات حول أهمية العمليات التي تشارك فيها فرقة الحمزة.

تؤكد زيارات المسؤولين والقادة من جميع المستويات المكانة الرفيعة للمجموعة. حيث يحضر رجال دين بارزون لإلقاء محاضرات في أكاديمية ياسرأبوالشيخ التابعة للفرقة وتقام هناك نشاطات ثقافية اخرى . 

في 10 أيلول 2020، ببلدة سيف أبو بكر بزاعة، تم تخريج دفعة جديدة من الشباب المجندين حديثا بعد انهائهم دورات تدريبية قتالية. بتخرج هؤلاء الشباب يكون قد انضم إلى صفوف "فرقة الحمزة" ألف عنصر جديد.

ما  يميزبشكل إيجابي"فرقة الحمزة"عن غيرها من تنظيمات "الجيش الوطني السوري"،هو حجم الترتيبات و الاجراءات بالاضافة الى جودة معالجة المعلومات. ففي حفلة التخريج التي ذكرناها أكد الوفد رفيع المستوى على مكانة "فرقة النخبة" الرفيعة. الجدير ذكره ان الوفد الرسمي في الحفلة ترأسه رئيس"الحكومة السورية المؤقتة" عبد الرحمن مصطفى وضم وزير الدفاع ومعظم قيادة "الجيش الوطني السوري"."

قبل ذلك بشهر، شارك سيف أبو بكر في احتفالات الذكرى الرابعة لعملية درع الفرات وأجرى مقابلة مع وكالة انباء "الاناضول" التركية.

 

. أثناء المحادثة، قال قائد "الفرقة" إنهم تمكنوا حينها اي  قبل أربع سنوات - من منع ارهابي (قسد وداعش) من تشكيل "ممر" على طول الحدود السورية التركية. وحسب كلامة، تم ضبط الأمن في المنطقة فقط بفضل عملية "درع الفرات.
" فرقة الحمزة": نخبة القوات الخاصة في الجيش الوطني السوري  بسوريا، ليبيا واذربيجان

في العشرينات من سبتمبر ظهرت التقارير الأولى التي تحدثت عن مشاركة مرتزقة سوريين -  من فرق"السلطان مراد" و"الحمزة" في المعارك الجارية في ناغورني كاراباخ إلى جانب أذربيجان.

في 28 سبتمب، تم نشرمقاطع فيديو لعربات فيها مرتزقة بمدينة هوراديز الأذربيجانية، الواقعة على بعد ستة كيلومترات من خط التماس في ناغورنو كاراباخ. حيث كان المقاتلون الذين ظهروا في الفيلم يرتدون القبعات المشابه لتلك التي ترتديها فرقتي"السلطان مراد" و "الحمزة".

في 30 سبتمبرأيلول، نشرت انباء تحدثت عن مقتل المقاتل محمد شعلان عبد الرزاق، التابع  لفرقة الحمزة. في 3 أكتوبر، نُشر مقطع فيديو ظهر فيه المقاتل مصطفى كانتي، البالغ من العمر 23 عامًا وهو يتواجد في الجبهة بجمهورية أرتساخ الغيرمعترف بها.

لا زالت الفائدة من استخدام المرتزقة السوريين في ناغورني كاراباخ وغيره من المناطق الساخنة تشكل تسألات كثيرة للخبراء والمحللين. من جهتهم يؤكد الاذريون انهم ليسو بحاجة الى مقاتلين اجانب لتحقيق النصرلان جيشهم اعد نفسه لهذه المعركة بشكل جيد بما يتناسب مع متطلباتها. لكن، على ارض الواقع ما زال المقاتلون القادمون من ادلب وحلب يلعبون دور"كبش فداء" في حرب ليس لهم فيها ناقة ولا بعير.

انتشرت في 3 تشرين أول أكتوبر 2020 الماضي لقطات لتعزيزات "فرقة الحمزة" أرسلت إلى الجبهة في جبل الزاوية جنوب طريق إم 4 في إدلب السورية. حيث اظهرت الصور وصول المئات من مقاتلي القوات الخاصة التابعة للفرقة إلى المواقع التي يسيطر عليها الجيش الوطني السوري.

تعتبر"فرقة الحمزة" اليوم من أكثر الفصائل شبه العسكرية  الموالية لتركيا نفوذا في سوريا. مقارنة بغيرها من الفصائل الموالية لها مثل: - "فرقة السلطان مراد"، "أحرار الشرقية"، "جبهة الشامية"، "فيلق الشام" وغيرها، عدا عن ذلك تعتبر"الحمزة" نظيفة نوعا ما. فعدد الجرائم التي تورطت فيها الجماعة قليلا نسبيًا اذا ما قورن بالجرائم التي ارتكبتها التنظيمات الاخرى المذكورة. السمعة الجيدة امر ضروري لفرقة خاصة اعدت لتنفيذ عمليات خاصة في اي بقعة من بقاع المعمورة.

"القوات الخاصة للجيش الوطني السوري" اليوم هي عبارة عن يافطة دعائية تكون كمثل يقتضى به في جيش يزيد عدده عن 70 الف مقاتل يتشكل من جماعات مسلحة تابعة لتركيا. كيف لن يفتخرمقاتلي هذا الجيش به وقواته الخاصة، قوات النخبة تقاتل في سوريا، ليبيا وأذربيجان، لذلك نجد الآلف ينضمون لهذا الجيش واضعين انفسهم تحت اهبة الاستعداد لتنفيذ اي مهمة تعتبرها تركيا ضرورية.

 

وكالة الانباء الفيدرالية تقف ضد ايدلوجية الارهاب ونشاطات المنظمات الارهابية. كافة المعلومات الواردة في هذه المقالة حول نشاطات، طروحات واهداف المنظمات الارهابية لا ننشرها بهدف الدعاية بل هي مجرد معلومات عن هذه المنظمات واهدافها.