حصاد أخبار سوريا في 5 كانون الأول/ديسمبر: رئيس الوفد السوري لدى الأمم المتحدة يلخص نتائج محادثات جنيف

حصاد أخبار سوريا في 5 كانون الأول/ديسمبر: رئيس الوفد السوري لدى الأمم المتحدة يلخص نتائج محادثات جنيف

رئيس الوفد السوري لدى الأمم المتحدة يلخص نتائج محادثات جنيف

انتهت اجتماعات لجنة مناقشة الدستور السوري في سويسرا. ولخص رئيس وفد دمشق أحمد الكزبري نتائج المفاوضات.

وأشار الدبلوماسي خلال مؤتمر صحفي في جنيف إلى أن أربع جولات من المناقشات سمحت بتحديد المشاكل الرئيسية التي سيساعد حلها في إنهاء الأزمة في الجمهورية العربية السورية.

وبحسب الكزبري، فإن الوفد الوطني طرح مواضيع ذات أهمية أساسية لدمشق، بما في ذلك رفع العقوبات، وعودة اللاجئين، وحل الأزمة الإنسانية. تم إيلاء اهتمام خاص لضرورة كبح أي مخططات انفصالية فيما يتعلق بالأراضي السورية.

وشدد رئيس الوفد على أن الأحكام التي قدمها ممثلو الجمهورية العربية السورية كانت مدفوعة بالهوية الوطنية والتنوع الثقافي للبلاد.

 

موريتانيا تشكل فريق برلماني للصداقة مع سوريا

أعلنت الجمعية الوطنية الموريتانية عن تشكيل فريق برلماني جديد لتكثيف التعاون المتبادل مع الجمهورية العربية السورية.

وقال نائب رئيس الجمعية الوطنية، محمد المختار سيدي الطالب النافع "موريتانيا وسوريا ترتبطان بعلاقات عريقة ووطدتها المصالح المشتركة للشعبين الشقيقين وتطلعهما المشروع بالتواصل والتكامل" وأضاف "أن هذه العلاقات والروابط أثمرت تعاونا مشهودا في مجالات تنموية شتى خصوصا في الميدان الثقافي".

وأشار نافع إلى أن الدبلوماسية البرلمانية تلعب دورا مهمًا في التقارب بين الشعوب وتنمية علاقات التعاون بين الدول.

وقال رئيس الفريق البرلماني للصداقة الموريتانية السورية، المصطفى بلاه صهيب أن تعزيز العلاقات بين الدولتين كان أحد المبادئ الدبلوماسية الرئيسية للبلاد لأكثر من نصف قرن. وبحسب قوله، بفضل الاتفاقيات القائمة، تمكن آلاف الطلاب من موريتانيا من اكتساب معرفة وخبرات قيّمة في مختلف الجامعات في سوريا.

وأشار القائم بأعمال السفارة السورية في نواكشوط، مرتضى الجمال، أن إنشاء هذا الفريق يشكل انعكاسا لعمق العلاقات الدبلوماسية المتينة بين البلدين الشقيقين، مؤكدا أن العمل جار على مستوى مجلس الشعب السوري لإنشاء فريق مماثل.

 

مسلحون موالون لتركيا يهاجمون مدينة عين عيسى السورية في الرقة

تعرضت المناطق الشمالية من الجمهورية العربية السورية مرة أخرى لإطلاق النار من قبل مسلحين موالين لتركيا. ومساء الجمعة هاجموا منازل مدنية قرب بلدة عين عيسى بمحافظة الرقة.

ووفقا لوكالة أنباء "سانا"، فقد أطلق مسلحون موالون لتركيا نيران المدفعية على المدينة. ونتيجة لهذا الحادث، لحقت أضرار بعدد من المباني السكنية.

وقالت مصادر محلية للوكالة إن أنقرة تحاول إجبار السكان المحليين على مغادرة منازلهم بمثل هذه الإجراءات.

وتقع مدينة عين عيسى مباشرة على الحدود مع الأراضي التي يسيطر عليها العسكريون الأتراك والمسلحون الخاضعون لسيطرتهم من مجموعات الجيش الوطني السوري. وتم احتلال هذه الأراضي في خريف عام 2019 نتيجة لعملية نبع السلام العسكرية.

وبررت أنقرة غزوها للمناطق الشمالية من سوريا بضرورة استقرار الوضع في هذا الجزء من البلاد، لكن هذا الإجراء أدى إلى تأثير معاكس حيث ازاد عدد الاشتباكات هناك.

 

رئيس الوزراء السوري يقيم أعمال ترميم مصفاة النفط في حمص

تفقد رئيس الوزراء السوري، حسين عرنوس، مصفاة حمص، حيث تم تشغيل معدات جديدة مؤخرا. التفاصيل من مكان الحدث موجودة في المادة الحصرية لمراسل وكالة الأنباء الفيدرالية الخاص.

وخلال هذه الزيارة، استطاع رئيس الحكومة السورية تقييم الوضع في المؤسسة شخصيا والتعرف على موظفيها. وتحدث الموظفون المتخصصون عن العمل المنجز وأخبروا الوزير بالجهود التي يبذلونها للوصول بالمؤسسة إلى طاقتها الإنتاجية الكاملة قبل الموعد المحدد.

وكان آخر حدث في المصفاة هو ترميم وحدات التقطير رقم 10 ورقم 22. بالإضافة إلى إصلاح وحدة الطاقة. ويؤدي صيانه هذه الوحدات إلى مضاعفة إنتاج المنتجات البترولية في المؤسسة. حيث أن مصفاة حمص إذا كانت في وقت سابق تنتج حوالي 50 ألف برميل من النفط يوميا، فإن هذا الرقم الآن يجب أن يصل إلى 120 ألف برميل.

وفي حديثه مع موظفي المصفاة، أشاد حسين عرنوس بالتقدم الذي تم تحقيقه في تحديث المشروع وأشار إلى أن جميع الأعمال تم تنفيذها وفقا لمتطلبات الإنتاج اللازمة. وأعرب عن أمله في أن يتمكن السوريون قريبا من استعادة جميع المشاريع التي كانت مغلقة سابقا من أجل تلبية الاحتياجات الأساسية للمواطنين.

وفي الوقت نفسه، أشار رئيس الوزراء إلى أن الدولة تعتزم تقديم كل المساعدات اللازمة للمؤسسات الصناعية.