حصاد أخبار ليبيا، 18 ديسمبر:

حصاد أخبار ليبيا، 18 ديسمبر:

شوهد رتل من الشاحنات الصغيرة تحمل مسلحين تابعين لحكومة الوفاق الوطني في طرابلس

أفاد أحد سكان العاصمة الليبية عبر فيسبوك عن تحرك رتل سيارات مع مسلحين تابعين لحكومة الوفاق الوطني على طول الطريق السريع من منطقة طريق الحدباء باتجاه وسط المدينة.

وبحسب المصدر، فإن شاحنات البيك أب تويوتا مزودة بمدافع رشاشة ثقيلة. يوجد في كل سيارة سبعة مسلحين يحملون بنادق كلاشينكوف وقاذفات قنابل يدوية. أحصى مستخدم الشبكة الاجتماعية حوالي 20 سيارة دفع رباعي.

وكتب أحد سكان مدينة مصراتة عن تجهيز رتل أخرمن الآليات المسلحة لإرسالها إلى طرابلس على حسابه على تويتر.

 

طائرة شحن تركية تهبط في مصراتة

أعلن أحد مستخدمي تويتر عن وصول طائرة إيرباص A310 تابعة لشركة الخطوط الجوية التركية ULS للشحن من اسطنبول إلى مطار مصراتة.

وبحسب المصدر، قامت طائرة من نفس الشركة قبل أسبوع برحلة مماثلة.

رغم وقف إطلاق النار الدائم في ليبيا منذ 23 أكتوبر 2020، تواصل تركيا نقل الأسلحة والمرتزقة لحكومة الوفاق الوطني. وعلى وجه الخصوص ، ذكرت وسائل إعلام في وقت سابق أن أنقرة وضعت نحو ألفي جندي ومقاتلة إف -16 في قاعدة الوطية الجوية.

 

حشد قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية لطرد عصابات مصراتة من طرابلس

أفاد حساب إخباري على موقع فيسبوك أن مليشيات من مدن مختلفة في غرب ليبيا تحشد لطرد عصابات مصراتة من العاصمة.

أوضح المصدر أن المسلحين مجتمعين على خلفية اجتماعات للقائد السابق لكتيبة ثوار طرابلس، هيثم التاجوري، مع قائد المنطقة العسكرية الغربية التابعة لحكومة الوفاق الوطني، أسامة الجويلي، الذي لا يخضع فقط للأعضاء للجماعات المسلحة غير القانونية، ولكن أيضا الإسلاميين المتطرفين من منظمة "داعش" الإرهابية»

في وقت سابق، جاء هيسام تاجوري إلى العاصمة الليبية لطرد العصابات الموالية لـ "وزير الداخلية" لحكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا. وعين مسلحي مصراتة الذين يدعمون رئيس "وزارة الداخلية" مكافأة لمن يقتل التاجوري الزعيم السابق لمجموعة "كتيبة ثوار طرابلس". وفي وقت لاحق ،تم إصدار أمرا بالقبض على التاجوري.